fbpx
رياضة

مباحثات وزارية اتحادية لتسمية مدرب اجنبي لقيادة المنتخب الوطني بكرة السلة

استقبل وزير الشباب عدنان درجال مساء الجمعة رئيس الإتحاد العراقي المركزي لكرة السلة الدكتور حسين العميدي وامين سر الإتحاد الدكتور خالد نجم ، وجرى خلال اللقاء استعراض واقع اللعبة واستعدادات منتخبنا الوطني للنافذة الآسيوية الثانية المؤهلة لكاس العالم، وتم أيضاً طرح فكرة الإستعانة بـ مدربٍ اجنبي، إما ان يكون صربياً او أمريكياً مع تفضيل الأميركي حسب إقتراح إتحاد كرة السلة، نظرا لخبرة هؤلاء وتطور اللعبة لديهم.


و إقترح الوزير درجال ان تكون بنود العقد مع المدرب واضحة لمدة عام كامل والعمل بنظام المكافآت للملاك الفني واللاعبين ايضاً.

وبينَّ درجال في نفس الوقت، ان الوزارة مستعدة لـ مدِ يد العون والوقوف مع الإتحاد بهذا الاتجاه من اجل الحصول على إنجاز يلبي طموح الجماهير ويوازي مكانة العراق الرياضية، وهذا ما سيتم العمل به مع جميع الإتحادات والأندية، مؤكداً أن شعار المرحلة الحالية سيكون “الدعم مقابل الإصلاح”، بل وسنذهب إلى أبعد من ذلك ليكون شعارنا للمرحلة القادمة “الدعم+ الإصلاح= الإنجاز”، ومن هذا المنطلق على الجميع العمل بعقلية الإحتراف، وليس بعقلية الهواة.


كما تم التباحث أيضاً بشأن العمل المشترك على وفق الآلية الجديدة التي تستند على الرعاية والتسويق، إذ ستتولى وزارة الشباب والرياضة بالإتفاق والتنسيق مع الإتحاد الإدارة المالية والتنفيذية جنباً إلى جنب مع أمينيّ السر ، والمالية، في كل إتحاد من الإتحادات الرياضية.


ونوقش ايضاً ضرورة تنسيق العمل مع المدرب الاجنبي بشأن إشراك الملاكات العراقية التدريبية في العمل وزيادة خبرتهم وتحديث اساليبهم بما يخدم واقع اللعبة وتطويرها لجميع الفئات العمرية، كوّن القاعدة هي الأساس للنهوض والارتقاء للكرة البرتقالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى